Category Archives: ضمان العمال

«الذكورية»: ماذا عن قيمة العمل المنزلي؟

نحو 586 مليون امرأة، بحسب منظمة العمل الدولية، التي تُشير إلى قيام المرأة بأعمال منزلية ورعوية غير مأجورة تفوق ما يقوم به الرجل بمرتين ونصف مرة على الأقل. الحديث عن «ذكورية» عيد العمال بوصفه مناسبة تستدعي الاحتفال بـ«الذكر» العامل والمُعيل حصراً، يعود الى عوامل كثيرة، منها تاريخية تستوجب إعادة النظر بتعريف العمل في ظل الأنظمة الرأسمالية التي لا تعترف بالعمل المنزلي كعمل ذي قيمة اقتصادية

57% من العمال الذين يعملون بدوام جزئي وبساعات عمل قصيرة في العالم، هن نساء يقمن بأعمال منزلية ورعوية غير مأجورة بحسب دراسة “المرأة في العمل: اتجاهات 2016″، المُعدّة من قبل “منظّمة العمل الدولية”.

تخلص الدراسة، التي تستند الى بيانات 178 دولة، الى أن المرأة (سواء في البلدان ذات الدخل المرتفع أو المنخفض) تقوم بأعمال منزلية ورعوية غير مأجورة تفوق ما يقوم به الرجل بمرتين ونصف مرة على الأقل.
وبالتالي “هذه النسبة غير المتوازنة من العمل غير المأجور تحدّ من قدرة المرأة على زيادة ساعات عملها في الأعمال المأجورة والمُنظّمة”، وهو ما يؤثّر بدوره سلباً على علاوات الأقدمية في الأجور وعلى التغطية المتعلقة بالحماية الاجتماعية.

للمزيد من المعلومات، الرجاء الولوج الى الموقع الإلكتروني التالي:

http://www.al-akhbar.com/node/257191

فرنسا: الحكومة تدعو النقابات لمفاوضات بشأن تعديلات مقترحة لإصلاح قانون العمل

دعت الحكومة الاشتراكية الفرنسية إلى مفاوضات تعقد الاثنين مع النقابات، إثر تنامي حركة الاعتراض على مشروعها لتعديل قانون العمل، وذلك بعد أن جمعت عريضة عبر الإنترنت أكثر من مليون توقيع خلال أسبوعين تندد بمشروع القانون.

تواجه الحكومة الفرنسية مأزقا حقيقيا، يمكن أن يعقد محاولاتها الإصلاحية لإنعاش الاقتصاد والحد من البطالة، بعد عزمها على إجراء تعديلات على قانون العمل. والهدف من مشروع قانون الخمري -نسبة إلى وزيرة العمل مريم الخمري- إجراء إصلاح جذري لقانون العمل الذي يعتبر مقدسا بالنسبة إلى العمال.

وإثر تنامي حركة الاعتراض على مشروعها لتعديل قانون العمل، دعت الحكومة الاشتراكية الفرنسية إلى مفاوضات تعقد الاثنين مع النقابات، مبدية استعدادها للتراجع عن بعض البنود الخلافية.

وقال رئيس الحكومة مانويل فالس لصحيفة “لو جورنال دو ديمانش” إن الإصلاح يهدف إلى “كسر العوائق أمام الدخول إلى سوق العمل” في بلاد تستقر فيها نسبة البطالة على 10%، وتطاول الشبان بشكل أساسي. وحذر فالس من خطر المراوحة “في الوضع الراهن”.

أما كارولين دي هاس (35 عاما) المدافعة عن حقوق المرأة التي أطلقت العريضة على الإنترنت تحت عنوان “قانون عمل : لا شكرا”، فتقول إن هناك “بيغ بانغ اجتماعي لا سابقة له سيدمر رويدا رويدا قانون العمل”.

للمزيد من التفاصيل، الرجاء الولوج الى المواقع الإلكترونية التالية:

f24.my/1LqsAFZ

http://www.leparisien.fr/economie/comment-la-loi-el-khomri-va-penaliser-les-femmes-13-03-2016-5622163.php#xtref=https%3A%2F%2F

اقتصاديين/ات نسويين/ات يناقشوا/ن الازمات، التقشف والمساواة بين الجنسين

في الوقت الذي طلبت ترويكا الإتحاد الأوروبي من اليونان القبول باجراءات التقشف، وبالتزامن مع المؤتمر الدولي لتمويل التنمية في اديس ابابا الذي خلص الى اصدار وثيقة ختامية من شأنها توفير ما يلزم لتمويل جدول أعمال التنمية لما بعد 2015، اجتمع  عدد من الاقتصاديين/ات النسويين/ات من مختلف أنحاء العالم في برلين – ألمانيا لمناقشة موضوع المساواة بين النساء والرجال خلال تلك الفترة الصعبة.

للمزيد من المعلومات، الرجاء الولوج الى الموقع الإلكتروني التالي:

http://www.wunrn.com/news/2015/08_15/08_03_15/080315_feminist.htm

النقابيات يطلقن مباردات عن ” العنف الجنسي ووحدات تكافؤ الفرص ودور الحضانة والترقي “

نظمت مؤسسة المرأة الجديدة بمشاركة قيادات نقابية من قطاعات عمل مختلفة ورشة عمل في الفترة من 6 إلى 8 أغسطس. وقمن بإعداد خطط عمل لمبادرات بشأن قضايا النساء في العمل مثل العنف الجنسي في أماكن العمل ووحدات تكافؤ الفرص ودور الحضانة في أماكن العمل والترقى وشغل المناصب القيادية في اماكن العمل ومن المقرر تنفيذ هذه المبادرات الفترة القادمة في محافظات مختلفة.

تم تدريب النقابيات على مهارات العرض والتقديم وكيفية إطلاق المبادرات وكتابة البيانات الصحفية وقمنا بالتدريب كلا من دكتورة ألفت علام الإستشارية النفسية وأمنية طلال رئيسة قسم المرأة في موقع أصوات مصرية.

للمزيد، الرجاء الولوج الى الموقع الإلكتروني التالي:

النقابيات يطلقن مباردات عن ” العنف الجنسي و وحدات تكافؤ الفرص ودور الحضانة والترقي “